د. الخشت: البرنامج يستهدف تزويد الطلاب بالمهارات الحياتية التى تؤهلهم لتنفيذ أدوارهم أثناء العمل بالمبادرةد. ا

مصر,طلاب,المرأة,مبادرة,التنمية المستدامة,المشروعات القومية,الأولى,المواطنين,الوعي,القاهرة,جامعة القاهرة,التخطيط

الخميس 29 فبراير 2024 - 04:47
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

جامعة القاهرة تنظم غدا البرنامج الأول من "جامعات مستدامة" بالتعاون مع "التخطيط"

الشورى

د. الخشت: البرنامج يستهدف تزويد الطلاب بالمهارات الحياتية التى تؤهلهم لتنفيذ أدوارهم أثناء العمل بالمبادرة

د. الخشت: جامعة القاهرة  تركز على البعد البيئي وتشجيع البحث العلمى فى مجال الاستدامة والحد من تأثرات التغيرات المناخية وتحقيق التكامل مع رؤية مصر 2030

د. محمد سامى عبد الصادق: نستهدف استيعاب طلاب الجامعة للمبادرة ومحاورها  وتعريفهم بأهم الاستراتيجيات والبرامج والسياسات المحلية والدولية ذات الصلة بالمبادرة وبناء شخصياتهم القيادية

سد الفجوة بين النظرية والتطبيق وإنشاء علاقات إيجابية بين طلاب الجامعة من مختلف الكليات

تنظم جامعة القاهرة بالتعاون مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، البرنامج الأول من مبادرة جامعات مستدامة، والذي يتضمن تنظيم ورش عمل لبناء قدرات طلاب الجامعة المرشحين لتنسيق أعمال النسخة الأولى من المبادرة، وذلك اعتبارا من غد (13 فبراير) ولمدة 3 أيام بقاعة المؤتمرات بالمدينة الجامعية.

وتأتي مبادرة "جامعات مستدامة" في ضوء مبدأ الحق في التنمية الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1986، وهو الإعلان الذي يكرس التنمية كحق من حقوق الإنسان، ويؤكد أهمية المشاركة الفاعلة لجميع المواطنين في تحقيق التنمية والتمتع بثمارها دون تمييز، كما تستهدف تفعيل دور الجامعة في تنمية المجتمع على المستوى المحلي والقومي، ورفع الوعي لدى الطلاب حول قضايا التنمية المستدامة وتشجعيهم للقيام بأنشطة تستهدف خدمة أهداف التنمية المستدامة.

وأوضح الدكتور محمد الخشت رئيس جامعة القاهرة، أن البرنامج الأول الذي تنفذه مبادرة جامعات مستدامة يستهدف تزويد طلاب الجامعة بأكبر قدر من المعلومات حول المبادرة ومحاورها المختلفة، وتزويدهم بالمهارات الحياتية التي تؤهلهم لتنفيذ الأدوار المطلوبة منهم أثناء العمل على المبادرة، مضيفًا أن الجلسات وورش العمل التي يتضمنها البرنامج الأول للمبادرة سوف يتضمن وجود متحدثين من ذوي الخلفيات والخبرات الأكاديمية والتنفيذية وهو ما سوف يُحدث التكامل في وعي الطلاب من خلال التعرف علي أهمية الموازنة بين الجانب النظري والتطبيقي.

وأكد الدكتور محمد الخشت، أن استراتيجية جامعة القاهرة في تحولها إلى جامعات الجيل الرابع تركز على البعد البيئي، وتشجع البحث العلمي في مجال الاستدامة والحفاظ على البيئة، والحد من تأثيرات التغيرات المناخية ترسيخًا لدور الجامعة في العديد من محاور التنمية، وتكامل خطة الجامعة التعليمية والبحثية مع رؤية مصر الاستراتيجية 2030، وأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، مشيرًا إلى ريادة جامعة القاهرة في مجال الاستدامة وأن تُصبح جامعة صديقة للبيئة.

ومن جانبه، قال الدكتور محمد سامي عبد الصادق نائب رئيس الجامعة لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، إن الأهداف الرئيسية لبرنامج المبادرة يستهدف استيعاب الطلاب للمبادرة ومحاورها ودورهم في العمل عليها، وتنمية وعي الطلاب بقضايا الحق في التنمية، وتعريف الطلاب بأهم الاستراتيجيات والبرامج والسياسات المحلية والدولية ذات الصلة بمحاور المبادرة، وتعريف الطلاب بأهم المشروعات القومية التي تعمل عليها الدولة، وبناء الشخصية القيادية للطلاب المشاركين في البرنامج من خلال احتكاكهم بالعديد من التجارب الهامة أثناء فعاليات التدريب، مضيفًا أن البرنامج يستهدف أيضًا سد الفجوة بين الجانب النظري والجانب التطبيقي، وإنشاء علاقات إيجابية بين الطلاب من مختلف الكليات بما ينعكس بالإيجاب على التعاون المستقبلي بين كليات الجامعة في إنجاح المبادرة، وتشكيل نواة من الطلاب بكل كلية للمشاركة في المبادرة لتنسيق أنشطة الكلية والمبادرة على مستوي الجامعة.

وأضاف نائب رئيس الجامعة، أن جلسات البرنامج الأول لمبادرة "جامعات مستدامة" تتضمن الرؤية والأهداف وآليات العمل التنفيذية للمبادرة، ورؤية مصر 2030: بين الواقع والمأمول، والمشروع القومي حياة كريمة، والإطار التشريعي الدولي لقضايا الحق في التنمية، ومدن ومجتمعات مستدامة، وقراءة في الدستور المصري والقوانين المصرية لمبدأ الحق في التنمية، وقراءة في التشريعات المحلية والدولية لدور المرأة في التنمية، والزراعة المستدامة: السبل والنتائج، وإدارة المشروعات، والنشر العلمي، وآليات تحكيم المشاركات العلمية، ودور المجتمع المدني في تحقيق التنمية، وقضايا المناخ في مصر ما بعد  COP28، وعروض وكلمات الطلاب الختامية.

جدير بالذكر أن جامعة القاهرة أنشأت في وقت مبكر مكتبًا للاستدامة، يُعد الأول من نوعه في الجامعات المصرية الحكومية، لتعزيز الاستدامة المؤسسية والعمل على إعداد كوادر قادرة على إيجاد حلول سليمة بيئيًا وعادلة اجتماعيًا ومجدية اقتصاديًا، لتصبح جامعة القاهرة مؤسسة رائدة عالميًا في تعزيز الاستدامة البيئية.